66 : مساطر معالجة صعوبات المقاول الفلاح، قرار م ن فر، غ التجارية، 30 نونبر 2017، ت: م ب

محكمة النقض الفرنسية، 

الغرفة التجارية، 

بتاريخ 30 نونبر 2017، 

طعن عدد  16-21032،

مساطر معالجة صعوبات المقاول الفلاح


في قرار قضائي صادر عن محكمة النقض الفرنسية بتاريخ 30 نونبر 2017 (واسع الانتشار)، قررت المحكمة بأن الفلاح كشخص طبيعي هو الوحيد الذي يستفيد من مخطط تسوية يصل ل 15 سنة، اما الفلاح الذي يمارس نشاطه في إطار شركة مسؤولية محدودة، لا يستفيد من هذا المقتضى ولو كانت شركة ذات شخص وحيد. الغنم بالغرم، لا يمكن الجمع بين مزايا الاشتغال في إطار شخصية معنوية ومزايا المخولة لشخص طبيعي.

علما بأن في فرنسا النشاط الفلاحي هو نشاط تجاري، يخضع فيه الفلاح لمساطر معالجة صعوبات المقاولة المنصوص عليها في القانون التجاري. أما في بلداننا العربية، واخص بالذكر هنا القانون المغربي، مازال النشاط الفلاحي نشاطا غير تجاري الا إذا مورس في إطار شكل مقاولة.


محمد بلمعلم
([1])




[1] - Seul un agriculteur personne physique peut bénéficier d’un plan excédant dix ans 

La faculté pour le tribunal de fixer la durée du plan à quinze ans ne profite qu’aux personnes physiques agricultrices. Pour les personnes morales ayant une activité agricole, y compris les EARL à associé unique, la durée du plan est limitée à dix ans.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق